الأحد , أغسطس 25 2019
الرئيسية / أخبار المواقع / ولد ببكر يترأس مهرجانا حاشدا بالنعمة

ولد ببكر يترأس مهرجانا حاشدا بالنعمة

المسار – تحدث الرئيس سيدي محمد ولد بوبكر، مساء الجمعة خلال مهرجان انتخابي بمدينة النعمة عن مجمل المشاكل التي تعاني منها المدينة كعدم ترميم مطار المدينة، ومعاناة السكان مع “ارتفاع الأسعار”، و “نقل المرضى” نتيجة نقص المرافق الصحية، وكذا “تخلي الدولة عن دعم سكان ولاية الحوض الشرقي أثناء أزمة الجفاف التي قضت على جزء كبير من الثروة الحيوانية في الولاية” .

وأضاف المرشح بأنه سيهتم بالفئات المهمشة وسيضع حدا لمعاناة النساء كبيرات السن ومعيلات الأسر والأيتام، وكذا رفع رواتب الموظفين ومعاشات المتقاعدين، المدنيين والعسكريين.

كما تحدث ولد بوبكر عن بطالة شباب المدينة وغياب المشاريع متعهدا في هذا السياق بتخصيص 6 مليارات أوقية لصالح دعم الشباب، مع التركيز على الولايات الداخلية التي تقل فيها الأنشطة التجارية.

وانتقد ولد بوبكر حضور الرئيس ولد عبد العزيز لافتتاح حملة المرشح ولد الغزواني في مدينة نواذيبو قائلا بوبكر “إنه من غير المقبول أن يترك رئيسٌ لم يسمح له الدستور بمأمورية ثالثة مصالح المواطنين ويذهب لخضور افتتاح الحملات، وأن التدخل في الانتخابات لايعني الرئيس وأن الفرصة يجب أن تتاح للمواطنين لاختيار من يريدونه، وأضاف في هذا السياق بأن الكل أصبح يعرف الآن من يمسك بزمام الأمور في البلاد.

وعرّج ولد بوبكر في كلمته على فترة حكم ولد عبد العزيز وقال إن حصيلة العشرية الأخيرة تتمثل في مديونية من خمس مليارات دولار، إضافة إلى انتشار الفقر وغلاء الأسعار، ومعاناة المواطنين.

وقال ولد بوبكر إن صبر الموريتانيين قد نفد، وإنهم لن يقبلوا التزوير وسيقفون بقوة أمامه لحماية أصواتهم، وأن التغيير أصبح حتميا وسيتحقق بإرادتهم وإصرارهم،.

وختم ولد بوبكر كلمته بدعوة سكان ولاية الحوض الشرقي إلى التصويت له من أجل وضع حد للعشرية التي أدخلت البلاد في الأزمات، مبديا ثقته بأن “الموريتانيين سيصوتون للتغيير العميق الذي يحقق الاستقرار” حسب تعبيره.

وقد أقيم المهرجان في ملعب المدينة وحضرته جموع غفيرة من بينها العشرات من رؤساء ونشطاء الأحزاب والمبادرات الداعمة له.