السبت , نوفمبر 17 2018
الرئيسية / الأخبار / سجناء التيار السلفي يشكون من خطر أجهزة تشويش رُكِّبت على عنبرهم في السجن المدني

سجناء التيار السلفي يشكون من خطر أجهزة تشويش رُكِّبت على عنبرهم في السجن المدني

قال سجناء التيار السلفي، إن الأجهزة التي وضعتها إدارة السجون فوق السجن المدني بنواكشوط للتشويش على الاتصالات تعتبر أجهزة مسرطنة ومؤذية للجهاز العصبي للإنسان، وإن حالات غريبة بدأت في الظهور بين عدد منهم.

وطالب السجناء في بيان لهم، تم توزيعه أمس الخميس على الصحافة، الجهات المعنية باتخاذ التدابير اللازمة لوقف معاناتهم المستمرة منذ نحو عامين جراء منع الأهالي عن الزيارة وخصوصا الزوجات المنقبات ولفت النظر إلى أوضاعهم الصحية التي تفاقمت بفعل سوء الغذاء المقدم لهم داخل السجن.

و ختم البيان بالقول إن مدير السجون” لم يزر السجن منذ تعيينه إلا مرة واحدة وضيَق المعيشة على الجميع وأهمل المضربين عن الطعام ولم يلتفت لمطالبهم المشروعة وعقّد علينا أوراق الزيارة مما نجم عنه إذلال الأهالي واستنزاف جيوبهم. ولبعدها وتعقيد إجراءاتها وخطورة مكان إدارة السجون لانزواء مقرها عزف الكثير منهم عن الزيارة حفظاً لكرامته وانتظار فرج من الله يغير به الحال وعليه فنرجوا من الجهات المختصة أن تعيد النظر في هذا وتغيير حال السجن وحال ذويهم إلى ما هو أفضل وأحسن مما وصفنا من سوء الحال الذي لا يفي به أي مقال”.